الاخبار

مواطنون لـ«الأمانة»: استكملوا مشاريع التصريف بجازان

arrow-right arrow-left

انتقد مواطنون في منطقة جازان المشاريع التي تم تنفيذها والتي لم تساهم في إزالة القلق الذي ينتاب الأهالي مع كل موسم أمطار، والتي تتحول معها الأحياء السكنية والطرقات إضافة إلى عدد كبير من القرى إلى مأساة حقيقية دون وجود بوادر في إزالة القلق. وناشد الأهالي أمانة جازان وشركة المياه الوطنية بالتحرك سريعا، وإزالة المعوقات التي تعترض السكان وما ينتجه عنها من أضرار. وإيجاد الحلول لمعضلة تصريف مياه الأمطار من شوارع وأحياء المدينة والمحافظات الأخرى. وحملت كلمات المواطنين عبر«عكاظ» كلمات النقد جراء ما وصفوه بفشل المشاريع وعدم الانتهاء من مشاريع تصريف المياه والفشل في التعامل مع السيول. وقال المواطنون إن خروج شبكة تصريف الأمطار عن الخدمة بعد فترة قصيرة من هطول الأمطار ساهم في إغراق الشوارع والطرقات الرئيسية والفرعية، الأمر الذي ساهم في ارتفاع منسوب مياه الأمطار في الطرقات. وحملوا البلديات المسؤولية جراء غياب دور الفرق الميدانية في صيانة شبكة التصريف بما يسهم في استيعاب المياه التي أغرقت الكثير من الشوارع.

ويأتي ذلك إثر ما شهدته مدينة جازان والمحافظات التابعة لها خلال الأيام الماضية، والتي تعرضت إلى سيول وأمطار غزيرة تسببت في غرق الشوارع والأحياء، فضلا عن أضرار في المحلات التجارية والمنازل السكنية.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى