الاخبار

مشاركون: الحضور في «أديبك 2021» فاق التوقعات

اختتم معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول «أديبك 2021» فعالياته، أمس، في أكبر تجمع للنفط والغاز منذ دورة المعرض عام 2019، قبل انتشار جائحة «كورونا» عالمياً.

وأفادت شركات أجنبية ومحلية مشاركة لـ«الإمارات اليوم» بأن دورة العام الجاري من المعرض فاقت التوقعات من حيث الحضور، وشكّلت فرصة كبيرة لعرض منتجاتها المختلفة، فضلاً عن التعرف إلى أحدث التقنيات في مجال صناعة النفط والغاز.

واقترحت شركة محلية تخصيص جناح في الدورة المقبلة من «أديبك»، يحمل اسم «الإمارات» يضم جميع الشركات المحلية.

زخم

وقال رئيس مجلس إدارة شركة الشموخ لخدمات النفط، الدكتور علي العامري، إن «زخم المعرض في دورة 2021 جاء فوق ما توقعنا كشركات، سواء على مستوى الحضور وعدد الزوار أو الشركات العارضة».

وأضاف أن الشركات المحلية العاملة في قطاع النفط والغاز والخدمات المصاحبة، تحرص سنوياً على الوجود للاطلاع على أحدث التقنيات، بجانب جذب شراكات جديدة والاستفادة مما تتم مناقشته من أفكار وابتكارات تواكب تطور الصناعة.

اقتراح

واقترح العامري أن يتم تخصيص جناح في الدورة المقبلة من «أديبك» يحمل اسم الإمارات، يضمّ جميع الشركات المحلية، لاسيما من القطاع الخاص، التي قد تجد مشاركتها منفردة مكلفة إلى حد ما.

وأشار إلى أن «دولاً كثيرة تضع شركاتها كافة في المعرض تحت جناح واحد، ما يقسم الكلفة الكلية على عدد من الشركات، وبالتالي تكون معقولة وغير مرهقة مالياً بالنسبة للشركة كما هي الحال إذا قامت بمفردها باستئجار مساحة».

فرصة

من جهتها، ذكرت متحدثة باسم شركة «كوبني الإيطالية» أن الشركة عرضت في «أديبك» أدوات تتعلق بحقول النفط، فضلاً عن استعراض تقنية جديدة تستخدم في إدارة المواقع عن بعد.

وقالت إن «أديبك» يعد فرصة قوية لكل الشركات لعرض أحدث منتجاتها والتعرف إلى الجديد في السوق وعقد شراكات جديدة.

وأضافت: «لم نتوقع الحضور الكثيف في المعرض لهذه الدرجة، خصوصاً بعد نحو عامين من دورة 2019، وانتشار فيروس (كورونا) العام الماضي، وما تبعه من إغلاق وتعليق لحركة الطائرات».

حرص

بدورها، أكدت شركة «فير دوز الألمانية»، التي تعمل في مجال تصنيع أدوات ومواد مقاومة الحرائق في قطاع النفط والغاز، انها تحرص بشكل دوري على الوجود في معرض «أديبك» كل عام، باستثناء عام «كورونا» الذي عُقد فيه المعرض افتراضياً.

Google Newsstand تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى