الاخبار

مجلس الشيوخ في تشيلي يرفض عملية العزل الدستوري للرئيس بينيرا

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/104297/08/1042970862_0:160:3072:1888_1200x675_80_0_0_576f79ef17b16dff557be14f5d2ab243.jpg

عربي – أخبار وآراء وراديو Sputnik

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/i/logo.png

https://arabic.sputniknews.com/world/202111171050725451-%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D9%88%D8%AE-%D9%81%D9%8A-%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D9%8A-%D9%8A%D8%B1%D9%81%D8%B6-%D8%B9%D9%85%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B2%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B1%D9%8A-%D9%84%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A8%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%B1%D8%A7/

رفض مجلس الشيوخ في تشيلي عملية العزل الدستوري للرئيس سيباستيان بينيرا على خلفية الفضيحة المتعلقة بورود اسمه ضمن “وثائق باندورا” عن الأصول في ملاذات ضريبية.

بوينس آيرس – سبوتنيك. وبحسب قناة “24 هوراس” التشيلية، لم يتمكن مؤيدو عزل الرئيس بينيرا من الحصول على ثلثي أصوات مجلس الشيوخ (29 صوتا من أصل الـ 43) الضرورية لتمرير قرار عزله.

وكان مجلس النواب في تشيلي قد أيد عزل الرئيس بينيرا من المنصب بأغلبية بسيطة من الأصوات، متهمين إياه بمخالفة الدستور والقوانين الأخرى. 

جاء ذلك على خلفية نشر فريق دولي من الصحفيين تقريرا عن امتلاك عدد من كبار المسؤولين من مختلف الدول أصولا في مناطق “أوف شور” أو الملاذات الضريبية.

وحسب التقرير، باعت عائلة بينيرا في عام 2010، خلال ولايته الرئاسية الأولى، حصة في مناجم “دومينغا” بقيمة 152 مليون دولار، مع تمرير جزء من الصفقة عبر شركة مسجلة في جزر العذراء البريطانية.

ورفض بينيرا اتهامات الفساد الموجهة إليه، مشيرا إلى أن الصفقة قد تم التحقيق فيها في وقت سابق، ولم يتم الكشف عن ارتكابه أي جرم بهذا الصدد.

يمكنكم متابعة المزيد من أخبار العالم الآن عبر سبوتنيك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى