الاخبار

“لوسيد” تخطط لبناء مصانع في الشرق الأوسط والصين منتصف العقد الجاري

قال الرئيس التنفيذي لشركة Lucid Motors، بيتر رولينسون، أمس الثلاثاء، إن الشركة الناشئة لديها خطط لبناء مصانع خارج الولايات المتحدة.

يقع المصنع الرئيسي لصانع السيارات الكهربائية ومقره كاليفورنيا، في كاسا غراندي بأريزونا، حيث بدأت الشركة الإنتاج التجاري في سبتمبر.

وبدأت عمليات التسليم الأولية لسيارات “Dream Edition” السيدان من Lucid’s Air في أواخر الشهر الماضي، وهي علامة فارقة مهمة للشركة في سوق السيارات الكهربائية التي يحتدم فيه التنافس.

قال رولينسون في مقابلة مع برنامج “Mad Money” على شبكة CNBC: “في منتصف العقد، نخطط لأن يكون لدينا مصانع في الشرق الأوسط والصين أيضًا”.

تعد الصين موطناً لأكبر سوق للسيارات في العالم، وقد افتتحت شركة تسلا الرائدة في مجال السيارات الكهربائية مصنعًا في البلاد في العام 2019. كما يعمل عدد من الشركات الصينية الناشئة في مجال السيارات الكهربائية، مثل Xpeng و Li Auto و Nio، على جذب انتباه المستهلكين أيضاً.

تأتي تعليقات رولينسون بعد يوم واحد من إعلان Lucid، التي يعد صندوق الاستثمارات العامة السعودي أكبر المساهمين فيها، عن أول نتائج ربع سنوية لها كشركة عامة. وقد تجاوزت قيمتها السوقية قيمة شركة Ford Motor أمس الثلاثاء، بعد تأكيد الإدارة لخطط الإنتاج لعام 2022، والإشارة إلى زيادة حجوزات المركبات.

وتتوقع Lucid أن تصنع 20000 سيارة من طراز Air السيدان العام المقبل، وهو هدف وضعته الشركة لأول مرة في يوليو وأكّدته يوم الاثنين.

وأخبر رولينسون CNBC أن منشأة أريزونا في شكلها الحالي قادرة على إنتاج 34000 سيارة كل عام مع التوسعة.

وقال: “نقوم بمضاعفة حجم ذلك المصنع في ولاية أريزونا أربع مرات، ونحن بصدد بناء توسعة تبلغ مساحتها 2.85 مليون قدم مربعة استعداداً لصناعة 90 ألف وحدة سنويًا، والموقع نفسه في مرحلته الثالثة، قادر على استيعاب ما يقرب من 400 ألف وحدة سنويًا”، قبل ذكر خطط الإنتاج الدولية.

وقال رولينسون إن لدى لوسيد “أكثر من 17000” حجز لسياراتها، وأضاف: “إنها قابلة للاسترداد، لكن هذا زاد بنسبة 30٪ فقط في الأسابيع الستة الماضية منذ نهاية الربع الثالث”، مضيفًا أن الشركة شهدت “بالتأكيد” حجوزات إضافية كل يوم، خاصة بعدما حصلت سيارة Lucid Air يوم الاثنين على لقب MotorTrend لهذا العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى