اقتصادالاخباربيتكوينعملات

كل ما قد تحتاج لمعرفته حول “دمج” الإيثيريوم.. هل ستحذو بيتكوين حذوها؟

هذه القصة جزء من نشرة البريد الإلكتروني Nightcap من CNN Business. قم بالتسجيل مجانًا هنا، كي تصلك إلى بريدك الإلكتروني. نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)– يقدم “دمج” الإيثيريوم لأصحاب العملات المشفرة شيئًا ليحتفلوا به، فما الذي يحصل؟ لقد كان عامًا صعبًا بالنسبة للعملات المشفرة وجماهيرها الكبيرة. انخفضت عملة بيتكوين، وهي العملة الرمزية الأكبر إلى حد بعيد، بنسبة 70٪ تقريبًا من أعلى مستوى لها منذ ما يقرب من عام. كما حذت حذوها ثاني أكبر عملة مشفرة، إيثير، والتي تعمل بنظام بلوكتشين إيثيريوم. ولكن لعدة أشهر، كان المؤمنون بالعملات المشفرة يترقبون تحديثًا مركبًا لبرنامج شبكة إيثيريوم يعرف باسم “الدمج”. باختصار، سيضع الدمج البنية التحتية الأساسية لإيثيريوم على مسار أكثر استدامة بيئيًا، مما يقلل من انبعاثات الكربون بنسبة 99٪، وفقًا للمؤسسة غير الربحية التي تقف وراء الشبكة. هذه هي النسخة البسيطة، على أي حال استغرقت عملية الحصول عليها سنوات من البحث والاختبار، ولم يكن من الواضح ما الذي سيحدث لأنه مثل الكثير من الأمور في عالم التشفير، فإن العديد من الأشياء لم يتم القيام بمثلها من قبل. يبدو أن الدمج قد اكتمل دون عوائق حتى الآن. إليك ما تحتاج إلى معرفته: – عندما تسمع نقادًا ينتقدون العملة المشفرة لامتصاصها قدرًا كبيرًا من الطاقة كالأرجنتين، على سبيل المثال، أو مقارنة الطاقة التي تأخذها البيتكوين بطاقة كل ثلاجة في أمريكا، فإنهم يتحدثون عن المجتمع العالمي لأجهزة الكمبيوتر المطلوبة للتحقق من المعاملات بموجب “بروتوكول إثبات العمل”. – تعمل حتى الآن كل من إيثيريوم وبيتكوين على إثبات العمل، الأمر الذي يتطلب أجهزة كمبيوتر عالية القدرة للتحقق من المعاملات و”تعدين” العملات الجديدة عبر شبكة كمبيوتر عالمية لامركزية. – يمكن تلخيص الأمر في هذا: إثبات العمل proof-of-work ضار بالبيئة وسيء للغاية لصناعة العملات المشفرة. – أدى الاندماج الذي طال انتظاره إلى نقل إيثيريوم إلى آلية “إثبات ملكية” أو “proof-of-stake” أكثر كفاءة في استخدام الطاقة للتحقق من صحة المعاملات. ماذا سيحدث الان؟ – باستثناء أي عقبات مع الدمج، يجب أن تعمل شبكة الإيثيريوم، التي تضم مجتمع NFTs بالكامل (الرموز غير القابلة للاستبدال)، تمامًا كما كانت من قبل، ولكن باستخدام كهرباء أقل بشكل جذري، كما يقول المؤيدون، مما يجعل الشبكة أكثر أمانًا. هل ستحذو بيتكوين حذوها؟ من غير المحتمل. هناك انقسامات فلسفية عميقة في عالم التشفير حول فائدة التكنولوجيا الأساسية. لورا شين، مضيفة البودكاست “Unchained” قالت: “بصراحة لكل من إيثيريوم وبيتكوين ثقافات مختلفة تمامًا”، وأضافت “رغم أنه من الممكن تقنيًا أن تقوم بيتكوين بتغيير بنيتها التحتية، كما فعلت إيثريوم للتو، ينظر مستخدمو بيتكوين إلى ’إثبات العمل‘ على أنه طريقة ممتازة لتأمين الشبكة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى