أخبار مصريةالاخبار

شرم الشيخ تواصل الاستعدادات لاستضافة قمة المناخ COP27.. صور

احمد وائل عمر – القاهرة في الأحد 11 سبتمبر 2022 09:29 صباحاً – بدأت تظهر الجهود التى بذلتها أجهزة الدولة لتجهيز مدينة شرم الشيخ لاستضافة الدورة الـ 27 لمؤتمر الدول الأطراف فى اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP27، في نوفمبر المقبل. وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تفقد وراجع كافة التجهيزات خلال زيارته لمدينة شرم الشيخ.   واستعدت الفنادق بدورها لهذا الحدث الكبير بتجهيزات واستعدادت خاصة، وتوفير مختلف الوسائل اللوجيستية والتقنية مثل خدمة الإنترنت فائق السرعة، والتي ستقدم لضيوف مصر خلال المؤتمر، وتوفير محطات توليد الطاقة، وتشهد مدينة شرم الشيخ الأعمال الميدانية لتركيب الهياكل والجداريات الخاصة بإقامة المعارض ومكاتب التسجيل والخدمات، وهى وفقا لما أعلنه مسئولو الشركة المنفذة لتطوير قاعة المؤتمرات أن منطقة التسجيل ستكون على مساحة تبلغ نحو 5000 متر، كما أن المواد المستخدمة في كافة أعمال التطوير تعتبر صديقة للبيئة، وذلك بالتعاون مع وزارة البيئة. كما يجرى العمل بتجهيز حديقة السلام خلال قمة المناخ (Cop27)، التي تتولى إدارتها سكرتارية الأمم المتحدة، خلال فعاليات القمة. وهى منطقة مقرر إقامتها بحديقة السلام خلال قمة المناخ، وهي مخصصة للمعارض والأحداث الجانبية، التي يعقدها القطاع الخاص، والمجتمع المدني، والشباب، والوزارات المختلفة، لعرض قصص النجاح والمشروعات والابتكارات والمنتجات ذات الصلة في مجال التصدي لآثار تغير المناخ، بالإضافة إلى العروض الموسيقية والفنية والاستعراضية لرفع الوعي بقضية التغيرات المناخية وأهميتها للإنسان. وتشمل التجهيزات الاعتماد على الوسائل صديقة البيئة الكهربائية والعاملة بالغاز الطبيعي وحصول عدد من  الفنادق على النجمة الخضراء، كما حصل 60 مركز غوص على العلامة الخضراء، والتحول نحو الطاقة الجديدة والمتجددة بالمطار وقاعة المؤتمرات، حيث تم العمل على إنشاء محطة الخلايا الشمسية بقدرة 5 ميجاوات على أسطح مباني مطار شرم الشيخ. كما يتم جمع وفصل المخلفات وتدويرها بمدينة شرم الشيخ عن طريق الإدارة المتكاملة لمنظومة المخلفات، بالإضافة إلى وضع شاشات عرض تليفزيونية بالمطار لتبسيط وشرح مفهوم التغيرات المناخية كوسيلة تعريف مبسطة . محمد يوسفمتخصص فى مجال الكتابة وتحرير المقالات والترجمة من اللغتين الإنجليزية والفرنسية والعكس لمدة تزيد عن 8 سنوات – الترجمة الكاملة يدويًا دون الإعتماد على أي مواقع ترجمة. – الدقة في الترجمة وعدم وجود أخطاء – التدقيق النحوي واللغوي للنص المترجم – مراعاة أن يتناسب أسلوب اللغة مع الموضوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى