أخبار عالميةالاخبار

رئيسة الحكومة التونسية وأمين اتحاد الشغل يوقعان على اتفاق زيادة الأجور

جدة – نرمين السيد – وقعت رئيسة الحكومة التونسية نجلاء بودن والأمين العام للاتحاد العام التونسى للشغل نور الدين الطبوبى، مساء أمس الخميس بقصر الحكومة بالقصبة، على محضر اتفاق الزيادة فى الأجور فى الوظيفة العمومية واتفاق الزيادة فى أجور القطاع العام، بحضور عدد من أعضاء الحكومة ومحافظ البنك المركزى، وعدد من أعضاء المكتب التنفيذى للاتحاد العام التونسى للشغل. وأكدت بودن أن هذا التوقيع هو تتويج لمسار من العمل المشترك بين حكومة تونس والاتحاد العام التونسى للشغل، موضحة أن الهدف من هذا المسار تهيئة الظروف المثلى لتجاوز الصعوبات التى فرضها الوضع الوطنى والاقليمى والدولى، لاسيما تداعيات الازمة الحادة الناتجة عن جائحة “كوفيد 19” والتى عمقتها الأزمة الروسية الأوكرانية. واعتبرت رئيسة الحكومة التونسية أنه بالرغم من دقة الوضع الاقتصادى والمالى، حرصت الحكومة على الزيادة فى الاجور وتوطيد الثقة مع الشريك الاجتماعى، وذلك لتسجيل الهدف المشترك المتعلق بتحقيق السلم الاجتماعى، والوقوف الى جانب الاعوان واطارات الوظيفة العمومية، بالنظر الى دورهم الفاعل فى دفع مجالات التنمية وتقديم الخدمات للمواطنين. ونوهت بودن بروح المسؤولية التى تحلى بها طرفا التفاوض وتعاملهم بشفافية وموضوعية فى طرح الخيارات ووضع المصلحة الوطنية فوق كل الاعتبارات، مما مكن من بلوغ اتفاق مهم لتحسين الدخل الشهرى للموظفين بمختلف فئاتهم مع مراعاة الصعوبات وأكراهات المرحلة، معربة عن ارتياحها لبلوغ اتفاق حول الترفيع فى الأجر الأدنى المضمون بما يمكن من تحسين الأوضاع المعيشية لفئات ضعيفة الدخل، متوجهة بالشكر لكل من ساهم فى التوصل لهذه الاتفاقية. واعتبرت رئيسة الحكومة أن التوقيع على هذه الاتفاقية سيشكل حتما أرضية ملائمة للتقدم معا على درب الإصلاح ودفع الحركية الاقتصادية بما يسمح بخلق مزيد من مواطن الشغل وتحسين ظروف عيش المواطنين، مؤكدة التزام الحكومة فى المضى قدما فى اعتماد منهج تشاركى فى تنفيذ البرنامج الوطنى للإصلاحات للمرور بتونس الى بر الأمان. من جهته، أشاد الأمين العام للاتحاد العام التونسى للشغل بجهود الوفدين الممثلين للحكومة والاتحاد العام التونسى للشغل خلال المفاوضات، موجها الشكر لرئيسة الحكومة التى وفرت كل السند والدعم من أجل الوصول لهذا الاتفاق. واعتبر أن الحوار الاجتماعى صار تقليدا لدى التونسيين وأن الجميع قدم تضحيات وتنازلات فى سبيل التوصل إلى حل، مضيفًا أنه إذا ما تعلق الأمر بالوطن فإن كل الخلافات تذوب، مشددًا على أن الوفدين المفاوضين، حرصا على الموازنة بين الاستحقاقات الاجتماعية من جهة والتوازنات المالية من جهة أخرى، وذلك فى إطار الالتزام بالمسؤولية الاجتماعية. وأبرز الأمين العام لاتحاد الشغل أن هذا الاتفاق سيسهم فى الرفع من المقدرة الشرائية للتونسيين التى تضررت خلال السنوات الماضية، وذلك من خلال خلق مناخ اجتماعى مناسب لخلق الثروة والرفع فى نسب النمو والمساهمة فى الاستقرار الاجتماعى.عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر رئيسة الحكومة التونسية وأمين اتحاد الشغل يوقعان على اتفاق زيادة الأجور على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد. كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى