اخبار الاسواق العالميه

جنتيلوني: الاقتصاد لا يزال بعيدًا عن الوضع الطبيعي

قال المفوض الأوروبي للاقتصاد باولو جينتيلوني يوم الاثنين إن اقتصاد منطقة اليورو «لا يزال بعيدًا عن الوضع الطبيعي»، مشيرًا إلى أن الدرجة العالية من عدم اليقين قد تدفع الناتج المحلي الإجمالي إلى الانخفاض والتضخم أعلى من المتوقع حاليًا. في «سيناريو شديد»، مع الأخذ في الاعتبار الثقل الكامل للغاز الروسي إلى الاتحاد الأوروبي واستمرار ارتفاع الأسعار، سيزيد الناتج المحلي الإجمالي 2.5 ونقطة مئوية واحدة أقل من خط الأساس المتوقع في عامي 2022 و 2023، بينما سيرتفع التضخم بمقدار 3 نقاط في عام 2022 وأكثر من 1 في عام 2023 بالإضافة إلى التوقعات الحالية.

وأشار جينتيلوني إلى المخاطر التي يتعرض لها الجانب السلبي، بما في ذلك «التطور غير المتوقع» للصراع في أوكرانيا، فضلاً عن احتمال وجود ضغوط تضخمية قوية تؤثر على ظروف التمويل، وتأثير أزمة الديون في قطاع العقارات في الصين. على الجانب الإيجابي، قال إن الطلب المحلي «يمكن أن يكون أكثر مرونة» إذا استهلكت الأسر المزيد من مدخراتها وولد مرفق التعافي والمرونة في الاتحاد الأوروبي (RRF) دافعًا أقوى للنشاط.

الشركات المرخصة من هيئة سوق المال

محمد الساعد

كاتب دائم في عكاظ اليوم الاخباري يمتلك خبرة تزيد عن 20 عاما في الاخبار الاقتصادية و المالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى