الاخبار

جبران باسيل: استقالة جورج قرداحي ليست خضوعا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال جبران باسيل، وزير الخارجية اللبناني الأسبق ورئيس التيار الوطني الحر، إن استقالة وزير الإعلام، جورج قرداحي “ليست خضوعا” لافتا إلى أنها “تصب في المصلحة الوطنية”.

جاء ذلك في مقابلة أجراها باسيل مع صحيفة القبس الكويتية وأعاد نشرها على صفحته الرسمية بتويتر، حيث قال: “لنقل الحقيقة، تصريحات الوزير قرداحي كانت ذريعة، وسبق أن نطق بها مسؤولون لبنانيون في أعلى سدة المسؤولية من دون أن تصدر مواقف من المملكة تجاههم. وزير خارجية السعودية قال بشكل واضح إن المشكلة أبعد من تصريح قرداحي وتتعلّق بالحالة اللبنانية ككل”.

وتابع قائلا: “في رأيي، استقالة قرداحي تسحب هذه الذريعة. في مثال سابق مع الوزير شربل وهبي نصحناه بالاستقالة والاعتذار لنزع فتيل الأزمة، ويمكن لقرداحي أن يتمثل به، ولا نعتبر في ذلك رضوخاً لإملاءات إذا كان يُسهم بتحسين العلاقة ويوظَّف لمصلحة لبنان. وأضيف أن الاستقالة تكَبِّر الوزير ولا تصَغِّره، خصوصاً أن قرداحي بحسب معرفتي به مستعد للتضحية من أجل المصلحة الوطنية”.

وحول حزب الله، قال باسيل: “الفصل بين موقف لبنان الرسمي وموقف حزب الله ضروري، وعدم التمييز بين حزب الله والتيار الوطني الحر مشكلة أخرى. في الأمر استهداف لنا وتجنٍ، نعم يربطنا تفاهم مع الحزب، ولكننا لا نتفق على مجمل الأمور، السيد حسن نصرالله أعلن مراراً أنه ذهب إلى سوريا وغير سوريا من دون أخذ موافقة أحد، وهذا موضع خلاف معه.. نتفق مع الحزب في حربه ضد العدو الإسرائيلي والإرهاب، ونختلف معه في مواضيع أخرى لا تتوافق مع مصلحة لبنان. وأقول بصراحة، أنا فعلاً لا أعرف حجم تدخل الحزب في اليمن، وأعتقد أنه باستطاعة إيران التحرك في اليمن بمعزل عن حاجتها لحزب الله”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى