الاخبار

ترقيعات على طريق الطائف – الرياض.. المسكنات لا تجدي

arrow-right arrow-left

تشققات أتلفت السيارات. (عكاظ)

في الوقت الذي يشيد العابرون بطريق الطائف – الرياض بانتشار دوريات أمن الطرق، وتقديمها الدعم والعون للسائقين وطالبي الخدمة، استوقفت «عكاظ» اللوحات الإرشادية المنتشرة على الطريق التي تنبه إلى مخاطر تعطيل التنمية.. ما زال الطريق ينتظر الاهتمام والصيانة في عدة مواقع لمعالجة الطبقات الأسفلتية المتهالكة والشقوق الكثيفة التي تضر بالمركبات وتهدد سلامة العابرين، وتدخل وزارة النقل في منطقتي مكة المكرمة والرياض لتحسين الطريق حسب الاختصاص الإداري، خصوصا أن تواضع حال الطريق أصبح مشهدا للتشوه البصري.

وأشار سعد العتيبي إلى أن جهات الاختصاص أحسنت بقرار تشغيل محطات الوقود عن طريق الشركات فأضحت الخدمات في المحطات نموذجية، لكن هناك عددا كبيرا منها على طريق الرياض – الطائف مغلقة، ما تسبب في تشويه المنظر العام، ويأمل العتيبي فرض شروط على أصحابها لتشغيلها.

وفي جانب آخر، يشير خلف العتيبي، وعيد المالكي إلى أن تشققات الطريق الرابط بين منطقتي مكة المكرمة والرياض تشكل خطرا على سائقي السيارات، والسبب الأول في الحوادث بسبب انفجار الإطارات، إذ اعتمدت وزارة النقل على الترقيعات التي زادت من المعاناة، خصوصا في مناطق «الخاصرة، لبدة، المردمة، والحفيرة» وغيرها من الوصلات، كما أن اللوحات الإعلانية على الطريق أصبحت تشوه المنظر، خصوصا أن الطريق يسلكه آلاف المسافرين وقاصدي مكة المكرمة والسياح.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى