الاخبار

الشيوخ الأميركي يستهدف تمرير خطة بايدن للإنفاق الاجتماعي قبل عيد الميلاد

يأمل الديمقراطيون في مجلس الشيوخ الأميركي، تمرير خطة الرئيس جو بايدن لشبكة الأمان الاجتماعي والمناخ قبل عيد الميلاد، ووضع اللمسات الأخيرة على جدول أعمالهم قبل انتخابات التجديد النصفي العام المقبل التي يمكن أن تعيق إقرار القانون.

ويهدف مجلس النواب إلى الموافقة على الحزمة الاقتصادية البالغة قيمتها 1.75 تريليون دولار في وقت لاحق من هذا الأسبوع، حيث يخطط مجلس الشيوخ بعد ذلك للنظر في التشريع بعد عودته من عطلة عيد الشكر.

وقال زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ تشاك شومر: “إعادة بناء قانون أفضل، هو أمر هام بالنسبة لأميركا، ونعتقد أنه يحظى بشعبية كبيرة، ونهدف إلى تمريره قبل عيد الميلاد”.

يأتي ذلك، فيما يتعين على الديمقراطيين إزالة العديد من العقبات لتمرير مشروع قانون يرون أنه الوسيلة للدفاع عن أغلبيتهم في الكونغرس خلال انتخابات العام المقبل، جنباً إلى جنب مع قانون البنية التحتية البالغة قيمته تريليون دولار، والذي وقعه بايدن يوم الاثنين.

ومن المقرر أن يدفع قانون الإنفاق الاجتماعي، مجموعة من المزايا الفيدرالية بما في ذلك مساعدة رعاية الأطفال، وتمديد الائتمان الضريبي للأطفال لمدة عام واحد، والرعاية الصحية الشاملة.

ولتمرير القانون، يحتاج الديمقراطيون في مجلس النواب للفوز بحفنة من أصوات المعارضين، والحفاظ على كتلتهم التصويتية.

وقد يضطر شومر إلى إجراء تغييرات على خطة مجلس النواب للإبقاء على تجمعه الحزبي بأكمله وتمرير القانون. وإذا قام مجلس الشيوخ بإجراء تعديلات، فسيتعين على الاقتراح العودة إلى مجلس النواب للتصويت عليه مرة أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى