الاخبار

الرئاسة البيلاروسية: نحو 7 آلاف لاجئ يتواجدون في بيلاروس ولن نطردهم

العالم

انسخ الرابط

0 0 0

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e5/0b/12/1050740566_0:309:3088:2046_1200x675_80_0_0_81263860b90258ead7c654981e49b5e9.jpg

عربي – أخبار وآراء وراديو Sputnik

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/i/logo.png

https://arabic.sputniknews.com/world/202111181050742121-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D8%A7%D8%B3%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%86%D8%AD%D9%88-7-%D8%A2%D9%84%D8%A7%D9%81-%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%A6-%D9%8A%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%AC%D8%AF%D9%88%D9%86-%D9%81%D9%8A-%D8%A8%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%B1%D9%88%D8%B3-%D9%88%D9%84%D9%86-%D9%86%D8%B7%D8%B1%D8%AF%D9%87%D9%85/

قالت الناطقة باسم الرئاسة البيلاروسية، ناتاليا إيسمونت، إن نحو سبعة آلاف لاجئ يتواجدون على أراضي البلاد، من بينهم نحو ألفي لاجئ في المخيمات العشوائية على الحدود مع بولندا، مشيرة إلى أن مينسك لن تقوم بطرد اللاجئين بالقوة.

مينسك- سبوتنيك. ونقلت وكالة الأنباء البيلاروسية “بيلتا” عن إيسمونت قولها: “حتى اليوم يوجد على أراضي بيلاروس نحو 7 آلاف لاجئ، من بينهم نحو ألفي لاجئ يتواجدون على الحدود مع بولندا في ما يطلق عليه المخيمات العشوائية. ومن 200 إلى 500 شخص – وفقًا للمعلومات المتاحة – موجودون أيضًا على الحدود، ولكن بشكل عشوائي، في نقاط أخرى. هؤلاء هم لاجئون حاول البولنديون طردهم بالقوة خارج بولندا بعد التسلل إلى هناك”.

© REUTERS / Belteleradiocompany

وأضافت المتحدثة: “الرئيس وجَه خلال اجتماع مع دوائر الهجرة والهيئات الأخرى بتسهيل عودة اللاجئين إلى أوطانهم وتنفيذ رغباتهم الأخرى. الشرط الوحيد هو الرغبة. لن نطردهم إلى العراق وسوريا أو أي دولة أخرى”.

وشهدت الحدود البولندية – البيلاروسية توترا بعد أن توجه آلاف المهاجرين غير القانونيين نحوها، مؤخرا، لمحاولة عبورها في اتجاه بولندا، الأمر الذي عززت معه قوات حرس الحدود البولندية موقفها بنشر آلاف من الجنود الإضافيين، لتقوم بمنع هؤلاء المهاجرين من اجتياز حدودها.

وقامت السلطات البولندية بنشر 10 آلاف جندي من قوات حرس الحدود، لمنع المهاجرين من دخول أراضيها.

ومنذ يوليو/ تموز، أبلغت ليتوانيا ولاتفيا وبولندا عن زيادة في عدد المهاجرين غير الشرعيين العابرين من بيلاروسيا المجاورة.

واتهمت هذه الدول مينسك باستخدام أزمة الهجرة للانتقام من الاتحاد الأوروبي لفرضه عقوبات في وقت سابق من هذا العام على المسؤولين البيلاروسيين بسبب انتهاكات مزعومة لحقوق الإنسان.

من جانبه رد الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو بالقول إن بلاده لم تعد لديها القدرة على منع حركة المهاجرين نحو الاتحاد الأوروبي بسبب العقوبات.

>>يمكنك متابعة المزيد من أخبار العالم الآن مع سبوتنيك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى