أخبار عالميةالاخبار

الخارجية التونسية تؤكد الالتزام بثوابت الدفاع عن حق الشعوب فى تقرير مصيرها

جدة – نرمين السيد – أكدت وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج التزامها بالثوابت والمبادئ التى قامت عليها سياسة تونس الخارجية بما فى ذلك الدفاع عن القضايا العادلة وحق الشعوب فى تقرير مصيرها، وعدم التدخل فى الشؤون الداخلية للدول والتسوية السلمية للنزاعات ونشر قيم السلم والأمن والتنمية المتضامنة.

وذكر بيان صادر اليوم الثلاثاء، عن الخارجية التونسية بمناسبة إحيائها اليوم الوطنى للدبلوماسية والذى يوافق الثالث من مايو من كل عام فى الذكر الـ66 لتأسيس الوزارة – أنها تتذكر الدور الحيوى الذى قامت به الدبلوماسية على مدى السنوات فى ترسيخ استقلال تونس وسيادتها وإعلاء شأنها بين الأمم.

وأضاف البيان أن جائحة كورونا فرضت نفسها فى سلم أولويات الدبلوماسية التونسية، حيث سخرت بتوجيهات من الرئيس التونسى قيس سعيد كل أدواتها لمعاضدة المجهود الوطنى فى مكافحة الجائحة وتوفير اللقاحات والمستلزمات الطبية الضرورية من أجل تجاوز الأزمة وحفظ حق المواطن التونسى فى الصحة والحياة.

ونوه البيان إلى أن الدبلوماسية التونسية كانت حاضرة فى جميع الاستحقاقات الدولية والإقليمية بمختلف مواضيعها واهتماماتها، وانخرطت فى جميع الجهود المبذولة لتعزيز الأمن والسلم عبر العالم عموما وفى منطقتنا العربية على وجه الخصوص.

وسخّرت الدبلوماسية التونسية سواء خلال عضويتها غير الدائمة بمجلس الأمن أو رئاستها للقمة العربية مختلف إمكانياتها لنصرة جميع القضايا العادلة وفى مقدمتها القضية الفلسطينية ودعم الحق الفلسطينى فى إقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشريف، حيث كان صوت تونس فى مختلف الاستحقاقات صوت الحكمة والاتزان الذى لا يحيد عن مبادئ الشرعية الدولية ومقاصد الأمم المتحدة باعتبارها قيما ومعايير دولية للعيش المشترك بين الدول والشعوب، حسبما أفاد البيان.

وأشار البيان إلى أن تونس حملت فى مختلف المنابر والمحافل الدولية الصوت الإفريقى والعربى والاسلامى والمتوسطى وكانت مواقفها محل احترام من قبل جميع الأطراف مما زاد فى ترسيخ رصيد الثقة والمصداقية الذى تحظى به تونس دوليا وإقليميا، حيث كان انتخاب تونس فى المجلس الاقتصادى والاجتماعى للأمم المتحدة مباشرة فور انتهاء ولايتها فى مجلس الأمن الدولى برهانا على رصيد المصداقية الذى تحظى به بلادنا لدى الشركاء الدوليين.

وأوضح البيان أن الدبلوماسية التونسية نجحت فى كسب عديد الرهانات فى ظل وضع إقليمى ودولى بالغ التعقيد، دأبها فى ذلك الدفاع عن مصلحة تونس العليا وإعلاء رايتها وبناء شراكات دولية متكافئة.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر الخارجية التونسية تؤكد الالتزام بثوابت الدفاع عن حق الشعوب فى تقرير مصيرها على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

مهند اليوسف

كاتب دائم في عكاظ اليوم الاخباري يمتلك خبرة تزيد عن 20 عاما في الاخبار الاقتصادية و المالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى