الاخبار

الحادثة الأكثر بشاعة بالهند.. عمرها 16 وتتهم 400 باغتصابها

ضمن مسلسل جرائم الاغتصاب المروعة التي تشهدها الهند، ألقت الشرطة غربي البلاد، القبض على 7 أشخاص، بعد أن ادعت فتاة تبلغ من العمر 16 عاما، أنها تعرضت للاغتصاب مئات المرات من قبل عدد كبير من الرجال.

وقالت لجنة رعاية الطفل الهندية في بيان، إن الفتاة تعرضت للاغتصاب من قبل 400 شخص، بمنطقة بيد بولاية ماهاراشترا.

وأشار رئيس اللجنة أبهاي فيتالراو فانايف إلى أن الفتاة التي تعرضت للاغتصاب والتي لم يكشف عن اسمها، قد اتهمت شرطيين في الشكوى التي قدمتها.

ووفق ما ذكرت شبكة “سي إن إن” الأميركية، فإن الفتاة كانت تكسب رزقها بالعمل في التسول بمحطات الحافلات، وهناك أجبرها ثلاثة رجال على العمل في الدعارة.

وتمكنت الفتاة من التعرف على ما لا يقل عن 25 شخصا من الجناة حتى الآن، علما أنها قالت في مذكرة للشرطة بأنها أجبرت على الزواج من رجل يبلغ من العمر 33 عاما، بينما كانت لا تزال في سن الثلاثة عشر.

كذلك أفادت الفتاة في دعواها بأنها تعرضت للاغتصاب من قبل والدها، وهو ما دفعها لمغادرة المنزل، والانتقال للعيش في محطات الحافلات.

أزمة الاغتصاب في الهند

وفقا لمكتب سجلات الجريمة الوطني في الهند، تم الإبلاغ عن أكثر من 28000 حالة اغتصاب ضد النساء في عام 2020، بمعدل حالة واحدة كل 18 دقيقة تقريبا.

ويعتقد الخبراء أن الرقم الحقيقي أعلى من ذلك بكثير، وذلك لأنه لا يتم الإبلاغ عن الكثير من حوادث الاغتصاب بدافع الخوف، علما أن عدد حالات الاغتصاب المبلغ عنها قد ارتفع في السنوات التي أعقبت حادثة الاغتصاب الجماعي الوحشي عام 2012، وقتل طالبة في العاصمة الهندية نيودلهي، بسبب زيادة الوعي حول هذه القضية منذ ذلك الحين.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر الحادثة الأكثر بشاعة بالهند.. عمرها 16 وتتهم 400 باغتصابها على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع سكاي نيوز عربية وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى