الاخبار

إسرائيل تسجن مواطنة إسبانية بتهمة تمويل مجموعات فلسطينية مسلحة

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/i/logo-itemprop.png

عربي – أخبار وآراء وراديو Sputnik

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/i/logo.png

https://arabic.sputniknews.com/world/202111171050729176-%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84-%D8%AA%D8%B3%D8%AC%D9%86-%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%B7%D9%86%D8%A9-%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%A8%D8%AA%D9%87%D9%85%D8%A9-%D8%AA%D9%85%D9%88%D9%8A%D9%84-%D9%85%D8%AC%D9%85%D9%88%D8%B9%D8%A7%D8%AA-%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%B3%D9%84%D8%AD%D8%A9/

قضت محكمة عسكرية إسرائيلية، اليوم الأربعاء، بسجن عاملة الإغاثة الإسبانية جوانا رشماوي 13 شهرا، بعد إدانتها بتمويل منظمة فلسطينية مسلحة بشكل غير قانوني.

من جانبه كشف محاميها أفيغدور فيلدمان لوكالة “فرانس برس”، عن تأييد المحكمة العسكرية الإسرائيلية للحكم الذي طلبه المدعوون كجزء من اتفاق الإقرار بالذنب الأسبوع الماضي، كما أمرتها بدفع غرامة 50 ألف شيكل (16 ألف دولار).

© REUTERS / Stephanie Keith

فيما قال الجيش الإسرائيلي إن رشماوي اعترفت بدورها في “جمع الأموال للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين”، وهو وصف رفضه محاميها.

عملت الإسبانية رشماوي في اتحاد لجان العمل الصحي، والذي حظرت إسرائيل أنشطته في الضفة الغربية المحتلة عام 2020، بدعوى أنه ذراع مدنية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

وأخبر فيلدمان الصحفيين أن المدعى عليها لم تتورط في تحويل أموال للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وأنها كانت تعمل مع المنظمة الصحية وتجلب لها الأموال، ولم تكن لديها فكرة عن نقل الأموال إلى الجبهة الشعبية”.

اعتقلت رشماوي لأول مرة في أبريل/ نيسان، وقالت ابنتها ماريا للصحفيين إن الحكم الصادر اليوم “مهم، لأن حالة عدم اليقين في الأشهر الماضية أدت إلى الكثير من المعاناة وكان من الصعب جدا تحملها”.

طالع أخبار فلسطين اليوم عبر سبوتنيك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى