الاخبار

ألمانيا: الأخبار التي تتحدث عن استقبالنا للاجئين “كاذبة”

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/103346/88/1033468879_0:166:3500:2134_1200x675_80_0_0_b50d9a5e590d90a438680cd5af8a8d33.jpg

عربي – أخبار وآراء وراديو Sputnik

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/i/logo.png

https://arabic.sputniknews.com/world/202111181050744201-%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D8%AA%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB-%D8%B9%D9%86-%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7-%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%A6%D9%8A%D9%86-%D9%83%D8%A7%D8%B0%D8%A8%D8%A9/

أعلن وزير الداخلية الألماني هورست سيهوفر، اليوم الخميس، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البولندي ماريوس كامينسكي في وارسو، أن الأخبار التي أشيعت عن استقبال ألمانيا لـ2000 لاجئ “كاذبة”، حيث نقلت أقواله عبر القنوات التلفزيونية الألمانية.

وقال سيهوفر: “لقد ناقشت المعلومات التي تزعم قبول ألمانيا لاستقال عدد من اللاجئين يقارب الـ2000 مع المستشارة وتلقيت إجابة واضحة بأن هذا تقرير كاذب”.

وأضاف: “لن نقبل اللاجئين ولن نستسلم للضغط”.

ووصف زيهوفر تصرفات بولندا لحماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي بأنها “صحيحة”.

في وقت سابق اليوم الخميس، قالت السكرتيرة الصحفية لرئيس بيلاروسيا الكسندر لوكاشينكو ناتاليا إيسمونت أن: “المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اقترحت رئيسة الدولة على الاتحاد الأوروبي إنشاء ممر إنساني إلى ألمانيا لألفي لاجئ على الحدود البيلاروسية البولندية”.

​وأجرى لوكاشينكو وميركل يوم أمس الأربعاء المحادثة الهاتفية الثانية خلال أسبوع، وبحسب مجلس وزراء جمهورية ألمانيا الاتحادية، أشارت المستشارة الألمانية إلى: “ضرورة تقديم المساعدة الإنسانية والفرص لعودة المهاجرين بدعم من مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة وكذلك بالتعاون مع المفوضية الأوروبية”.

وتصاعدت الأزمة على حدود بيلاروسيا مع لاتفيا وليتوانيا وبولندا، حيث هرع المهاجرون منذ بداية العام، بشكل حاد في 8 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

واحتشد عدة آلاف لاجئ على الحدود البولندية من الجانب البيلاروسي، وحاول بعضهم دخول أراضي بولندا عنوة، وكسروا سياج الأسلاك الشائكة، وتتهم دول الاتحاد الأوروبي مينسك بتعمد تصعيد الأزمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى